أخبار عاجلةأخبار مصرية

تعليق الازهر بشأن زواج التجربة حول شرعيته

علق الازهر علي ما يسمى إعلاميًا بزواج التجربة وفي أول تعليق رسمي لدار الافتاء كان أصدار بيانا حول شرعيته .

عقب الأزهر على ما أثير ظهوره مؤخرا حول ما يسمي بزواج التجربة لافتا لمدة عقد الزواج للنظر لنجاح الزوجين من عدمه.

وجد الازهر تفاعل بين نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي حول ما يسمي ب زواج التجربه ومدى موافقة الشرع الإسلامي.

ونوهت دار الافتاء بصفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي مساء الأحد إنها اطلعت على الأسئلة المتكاثرة حول مبادرة زواج التجربة .

وأضافت دار الافتاء ان زواج التجربة يعنى زيادة الشروط والضوابط الخاصة في عقد الزواج وإثباتها في عقد منفصل .

وأوضحت دار الافتاء ان زواج التجربه هو إلزام الزوجين بعدم الانفصال في مدة أقصاها من 3 إلى 5 سنين .

وأشارت دار الافتاء خلال فترة زواج التجربه يكون الزوجان بعدها في حِلٍّ من زواجهما إما بلاستمرار او الانفصال .

وأكدت دار الافتاء أن مبادرة زواج التجربة بكافة تفاصيله الواردة إلينا قَيْد الدراسة والبحث من خلال لجان متخصصة عن الدار.

وكشفت دار الافتاء ان هذه المبادرة تحتاج دراسه بكافة جوانبها الشرعية والقانونية للوصول للرأي الصحيح الشرعي لها.

وأكدت دار الافتاء المصرية انها سوف تعلن ما تَوصلت إليه فور انتهاء هذه الدراسة والبحث حول مايسمي بزواج التجربة .

أكد الازهر اليوم الاثنين الموافق 18 يناير 2021 أن الزواج ميثاق غليظ لا يجوز العبث به مشيرا لزواج التجربة .

ووصف الازهر زواج التجربه الذي اشتراط عدم وقوع انفصال بين زوجين لمدة 5 سنوات أوأقل أوأكثر اعتبره فاسد .

وقال الازهر ان ما يسمي زواج التجربة هو اشتراط لانتهاء عقد الزواج في مدة معينة وهذا يجعل العقد باطلا ومحرما.

وأشار الازهر ان شروط زواج التجربة باطلة ولكن لا يشترط بطلانها بطلان الزواج الذي اشتمل عليها.

واعرب الازهر ان زواج التجربة بشروطه هذه باطلة لكونها تحرم حلالا أو تقيده مع الحكم بصحة عقد الزواج .

ونوه الازهر لقول سيدنا رسول الله المسلمون على شروطهم إلا شرطا حرم حلالا أو أحل حراما مشيرا لبطلان زواج التجربة.

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى