الرئيسية / رياضة / الكرة الذهبية جائزة ذهبت كثيراً لمن لا يستحقون
الكرة الذهبية
الكرة الذهبية

الكرة الذهبية جائزة ذهبت كثيراً لمن لا يستحقون

الكرة الذهبية جائزة ذهبت كثيرة لمن لا يستحقون

 

أكثر من 6 كرات ذهبية غير عادلة فى تاريخ جوائز الكرة الذهبية فى العالم.

 

ويسلى شنايدر كان يستحق الكرة الذهبية لكنها ذهبت لرونالدو

 

فى عام 2010 توج النجم الآرجنتينى لونيل ميسى بجائزة الكرة

الذهبية، وفى هذا التوقيت كان يمتلك الليو رصيد ليست بالقليل

من السجل الجيد فقد سجل 60 هدف فى هذا العام، لكن الكثير

من مشجعى كرة القدم شعروا ان ميسى لم يكن يستحق الجائزة

فى تلك التوقيت ويرجع ذلك لعدة اسباب حيث ودع رفقة برشلونة

من نصف نهائى دورى أبطال أوروبا كما خرج مبكرا من مونديال

جنوب افريقيا 2010.

من ناحية أخرى رشح عشاق كرة القدم الهولندى ويسلى شنايدر

الفوز بجائزة الكرة الذهبية لعام 2010 واشاروا الى ان شنايدر كان

الاحق من ميسى لانه قاد نادى انتر ميلان للفوز بدورى الأبطال

الأوروبى ونجح مع منتخب بلاده من الوصول لنهائى كأس العالم

2010 بجنوب افريقيا.

فرانك ربييرى كان الأفضل من رونالدو بالكرة الذهبية

 

وعام 2013 حقق الأسطورة البرتغالية كريستيانو رونالدو لقب الكرة

الذهبية، مما اثار جدلا واسعا بعد فوزه بالجائزة يبن جماهير كرة

القدم، فكانت ارقام رونالدو إحراز 66 هدف فى 56 مباراة ولم

يستطيع من تحقيق الدورى الأسبانى فى هذا العام.

 

تييرى هنرى كان الأجدر من نيدفيد بالكرة الذهبية

 

وجاء الأعتراض من قبل الجماهير لانهم توقعوا تتويج الفرنسى

فرانك ربييرى بالجائزة لأنه حقق 4 القاب فى هذا العام رفقة بايرن

ميونخ الألمانى، فالكثير توقع ان يتوج الديك الفرنسى بالجائزة بعد

ذلك الموسم المذهل .

 

بافل نيدفيد يخطف الكرة الذهبية من هنرى

 

فى عام 2003 فاز التشيكى بافل نيدفيد بجائزة الكرة الذهبية، لكن

كان هناك لاعب اخر الأحق بالفوز بالجائزة وهو الفرنسى تييرى

هنرى لاعب أرسنال الأنجليزى فى ذلك التوقيت.

 

هنرى الذى سجل 42 هدف وساهم فى 26 أسيست، لكنه رغم

ذلك جاء فى المركز الثانى خلف نيدفيد الذى سجل نصف أهداف

هنرى لكن تم منحه الجائزة لأنه حصل على الدورى الإيطالى

ووصل لنهائى دورى الأبطال فى هذا العام.

 

لويس فيجو سرق الكرة الذهبية من توتى

 

حصد النجم البرتغالى لويس فيجو جائزة الكرة الذهبية عام 2000،

رغم توقع الكثيرون من خبراء كرة القدم ان يتوج الإيطالى

فرانشيسكو توتى بالجائزة لهذا العام، وأن زيدان يأتى ثانياً خلفه

لكنها بدلاً من ذلك ذهبت الجائزة للاعب ريال مدريد وقتها لويس

فيجو.

ليعترف فيجو لاحقاً لتوتى قائلاً أسف لسرقة جائزة الكره الذهبية

عام 2000 كنت تستحق ذلك.

راؤول كان يستحق الكرة الذهبية

 

الأنجليزى مايكل أوين عام 2001 بالجائزة لكن رأى المحللون أن

الأسبانى راؤول كان الأحق بالجائزة لانه فاز بدورى أبطال أوروبا

وكان هداف البطولة ولكن فى النهاية الجائزة ذهبت لمايكل أوين.

 

هل فابيو كانافارو كان يستحق جائزة الكرة الذهبية؟

 

فى عام 2006 توج فابيو كانافارو بالكرة الذهبية، فعلا كانافارو كان

مذهلاً فى الدفاع خلال كأس العالم 2006 بألمانيا لكن بوفون

وبيرلوا كانا كذلك، ولكن عندما ذهب المدافع الإيطالى إلى ريال

مدريد بدا وكأن الأمر لعب لصالحه.

 

أقرأ أيضاً:-  تفاصيل عقد رمضان صبحى مع براميدز.. بالفديو

عن mohamed ayoub

شاهد أيضاً

مصر تتراجع فى التصنيف

مصر تتراجع فى التصنيف مركزًا واحدًا في أحدث تصنيفات الفيفا

مصر تتراجع فى التصنيف مركزًا واحدًا في أحدث تصنيفات الفيفا مصر تتراجع فى التصنيف  : …

اترك تعليقاً